الأربعاء، 21 أبريل 2021

الحديقة يوم 21 أبريل 2021 - 9 رمضان 1442

 لم اكتب كل الفترة السابقة عن موسم الهجرة الربيعية للعام 2021 اذ رأيت اني سأكرر ما كتبته السنة الماضية والتي قبلها عن قلة اعداد  الطيور وعدم وجود التنوع وغياب العديد من الزوار المعتادين، ونبدأ في النواح والبكاء على افساد القناصة ومذابحهم المريعة التي تهدف لاهلاك الحرث والنسل، وسنكرر ما سبق وقلنا عن تدمير الموائل وقطع الاشجار والاحتباس الحراري والخ الخ. حضرت الشفشافات متأخرة في الاسبوع الثالث من فبراير ولكنها بقيت فترة أطول من المعتاد حيث استمرت حتى اوائل ابريل، وحضرت الدخلات بيضاء الحلق الصغيرة في وقتها ولكن تأخرت دخلات الزيتون حتى اواخر مارس. جاء ذكر حميراء في اواخر مارس وبعده  بومين حضرت انثى وكانا دائمي الشجار. ورصدت العندليب في يوم 15 أبريل. ويومها أيضا ظهر ذكر الحميراء مرة أخرى ولست أعلم هل هو الاول ام انه اخر.

 ظهرت عصافير التين كما عودتنا من السنتين الاخيرة في اوائل أبريل. وكالعادة كانت مشغولة بالمنافسة على العنب الاسود وشرائح البرتقال مع عصافير الحديقة.

اتخذت موقعي في الحديقة يوم 21 ابريل متأخرا نوعا ما في حوالي الساعة الثامنة والنصف وكان اول ما لمحته هو طائر يختفي في لمح البصر له ذيل محنى لم تطل حيرتي بين العندليب وانثى الحميراء اذ سرعان ما عادت الحميراء، وبالقرب منها على اجمه الاكزورا الدخل ابيض الحلق الصغير الذي بدا انه من نوع هيوم، ثم ظهرت جشنة الشجر في الطرف الاخر البعيد وكم هي جميلة طلتها خاصة وانها لم تأت لمدة طويلة (3 سنين) وبالقرب منها خرج من الاجمة طائر صغير سرعان ما طار ناحيتي قريبا نوعا ما، ما مكني ان احدد انه الدخل أبيض الحلق الكبير وهذا أصبح في السنين الاخير زائرا نادر جدا فلا ارصد منه الا واحد او اثنان ان كنت محظوظة. ولم يطل بي المقام حتى اكتشفت الدغناش القطبي (الصرد الجسيني) اعلى عمود مظلة السيارة يراقب المرج امامه وينقض بين الفينة والاخرى. وتأتي طيور المينا لتطرده ولكنه يعود بعناد شدبد الى موقعه الاستراتيجي. بعد ذلك بدقائق لمحت حركة في احد الاجمات البعيدة حيث تسطع الشمس بقوة على الجدار الابيض خلفها ما يجعل ضبط الاعدادات للتعريض في الكاميرا نوع من الكوابيس السخيفة. ولكنه في النهاية وصل الى منطقة اضاءتها جيدة فاستطعت ان التقط صور بينت انها الدخلة الموشاة وليس دخلة البساتين الشرقية كما كنت آمل.

بقيت في مكاني لساعة استمتع بالرصد خاصة حين ظهر ذكر الحميراء وحاول طرد الانثى من منطقة المرج ولكنها عادت ولكن في الطرف البعيد بقيت فترى املة ان يقترب احدهم لمسافة تكفي لصور جيدة لاني لم اكن في مزاج للتعقب والتسلل بسبب ألآم في رجلي اليسرى . وأخيرا قررت الدخول وانا ارتب في ذهني ما سأكتب واتساءل هل مر علي يوم رصدت فيه هذا العدد من الطيور حتى لمحت طيرا اعلى شجرة اللوز العتيقة فاذا به الذبابي منشغلا بتنظيف ريشه.

الحمد لله كان صباحا تاريخيا بكل معنى الكلمة ولكن هذه الحركة والنشاط لم يستمرا طويلا ففي وقت الظهيرة اختفت الطيور كما هو متوقع وفي العصر لم اجد سوى الحميراء وبعض الدخلات وانشغلت بأمور خاصة للاسف فلم اتابع الطيور فترة قبيل المغرب











    

الثلاثاء، 9 مارس 2021

المنهج العلمي وتصوير الاعشاش 2

 

لدي مع الاعشاش تجربتين أود أن أشارككم بها.

التجربة الاولى في نهاية يناير من العام 2011 بعد موسم ماطر بشكل اكثر من المعتاد رصدت أنثى دخلة منتيري وهي تقضى وقتا طويلا على الأرض التي ما زالت مبللة من مطرة تاريخية هطلت قبلها بأيام وكانت الدخلة تجمع الديدان وتطير بها إلى داخل حرش من أشجار الاثل بشكل متكرر لمدة عدة أيام. تواصلت مع الاستاذ مايك جننز وذكرت له شكوكي أن تكون هذه الدخلة مفرخة. خاصة واني كنت قد رصدت الذكر قبلها وهو جاثم على أحد الاغصان نافخا ربش ذقنه ورأسه مع صوت تغريد جميل. هنا طلب مني مايك أن أستمر في المراقبة فإذا كان هناك تفريخ فالفراخ لن تلبث أن تظهر. وكان الحل الاخر هو أن أحصل على صورة للعش ولكنه نصح أن لا أفعل هذا إلا مع شخص له خبرة في هذا الامر.

مع استمراري في المراقبة لم أحصل على أي نتيجة فالدخلة لم تعد تقضي وقتها في ذلك المكان بعد أن جفت الارض، وعادت إلى عادتها في التنقل بين الأجمات المزهرة في الحدبقة وانتظار تشغيل نظام الري الآلي لتحصل على حاجتها على من الماء للشرب والاستحمام.

واليوم بعد مراقبتي لهذه الدخلات لسنين لاحظت في هذه الفترة (نهاية شهر يناير وبداية فبراير) غالبا ما تشهد وصول أعداد جديدة من هذه الدخلات التي قد تكون وصلت من الجنوب، وصولها إلى الحديقة هو ما يسبب الشعور بالحماس لدى تلك الموجود في المنطقة منذ الخربف فتستقبلها بنفخ الريش وشيء من التغريد العذب الذي تصدح به خاصة في فترة الضحى.


 تفاعل دخلات منتيري من الدخلات التي وصلت حديثا للحديقة يوم 28 فبراير 2021


التجربة الثانيه. منذ حوالي سبع سنين عودتني طيور الحباك على أن تقوم ببناء عشها أمام نافذة حجرة النوم في الطابق الثاني. حيث يبدأ الذكر بالعش الاول ثم الثاني ثم الثالث ثم الرابع أو ربما الخامس وفي هذا الوقت أقوم بكل حماس بقضاء ساعات بعد الظهيرة في التصوير بالصور الثابتة والفيديو، وكم هو سهل وممتع فالحدث أمامي اسجله وأنا مرتاحة في حجرتي كل ما علي هو فتح النافذة والتقاط الصور بعدسة متوسطة فلا حاجة لزوم كبيرة. وبعد ذلك يختفي الحباك وتهجر الاعشاش لفترة ثم يأتي الذكر ويمزقها جميعا. وقبل عامين وبالتحديد في شهر فبراير من العام 2019 بدأ الحباك في موعده المحدد عش ثم أخر ثم أخر ولكني كنت منشغلة عنه لأمر ما، وهنا جاء زوجي يقول لي ارجوك دعي الطيور في حالها هذه أول مرة تفرخ، فقد شاهد الام من نافذة الوالدة وهي تحضر الديدان والحشرات للفراخ. صدمني تعليقه فلم أكن أتصور أن وجودي كان يفزعها لهذا الحد. والحمد لله فقد تعلمت الدرس جيدا في فبراير من العام 2020 وما ان بدأ صنع العش الاول حتى أسدلت الستارة والشتر، وصرت أتابع ما يحدث من أسفل الاعشاش من الحديقة.

واليوم أدركت يقينا أن الحباك داخل عشه على دراية كاملة بكل حركة أقوم بها حين أقف أمام النافذة حتى بدون أن أفتحها. فصرت وزوجي نراقبهم من نافذة حجرة الوالدة لأنها تتيح منظر افضل وعلى مسافة لا تثير توتر الأبوين.


 تصوير الحباك وهو يستعرض من أسفل على مساقة حوالي 4 أو 5 أمتار التي اعتقد أنه لم يكن منزعجا منها. 


الحقيقة أن مثل هذه التجارب في التعامل مع الاعشاش وغيرها قد تم توثيقها منذ زمن طويل لدى الكثير من الهيئات المختصة بعلم الطيور وفي الكثير من البلاد أصبح تصويرالاعشاش من الامور التي يستقبحها عامة الناس، والكثير من منصات التواصل الاجتماعي صارت تعتبر تصوير الاعشاش من أشكال الاساءة للطيور التي يمكن الابلاغ عنها وتؤدي لحذف الصور.

حقيقة لا أصدق أننا لازلنا نناقش هذه المسألة المقطوع فيها لكل من يهتم برصد ودراسة سلوك الطير، أما بالنسبة لأولئك الذين ينحصر عندهم الامر في مجرد جمع لايكات واستعراض المعدات الغالية فالاكيد أن هذا الكلام لن يكون له وزن عندهم.

والنصيحة لمن يوفقني الرأي ويرفض هذا أن لا تتردد في الابلاغ عن أي حساب ينشر صور أعشاش أو فراخ لم تغادر العش مهما كانت صلتك بصاحب هذا الحساب.

والله من وراء القصد.

المنهج العلمي وتصوير الاعشاش

ابدأ بتوضيح أني لست متخصصة في علم الاحياء، ولكني اعمل في كلية علوم في مجال التدريس والبحث العلمي منذ 32 عاما وذلك أولا في كلية التربية للبنات ثم في جامعة الملك عبد العزيز. ومن هنا استطيع ان اوضح ما هو المنهج العلمي أي كيف يقوم احدهم ببحث علمي. فقد اتفق الناس منذ قديم الزمان على ضرورة حصول أي باحث علمي على اجازة علمية سواء كان هذا في مجال العلوم الفيزيائية او الطبية او الانسانية او الاقتصادية وغيرها من فنون المعرفة البشرية. ومنذ أكثر من الف عام توصلت البشرية إلى ضرورة أن تكون الاجازة العلمية عملا مؤسسيا، أي ضرورة الانتماء إلى مؤسسة علمية للحصول على ما يؤهلك للعمل البحثي.

فلا بحث بدون مشرف خاصة في المراحل الاولى في الاجازت العملية التي قد تمتد لعشر سنين ونيف. ودور المشرف هنا صياغة برتوكول للعمل ، أي خطة واضحة في اهدافها وتسلسل الخطوات فيها. وهنا يجب عرض هذا البروتوكول للاجازة المؤسسية ثم يكون الباحث تحت توجيه المشرف بشكل كلي، ثم يعطي المشرف الضوء الاحضر للباحث لانهاء العمل وتقديمه مرة أخرى للاجازة الشكلية والادراية ثم يسلم للجنة تحكيم عملية على أن يكون المحكمين من خارج فريق العمل وربما خارج المؤسسة نفسها. المشرف هنا هو باحث أكثر خبرة حاصل على اجازات عديدة بكل تسلل الخطوات المذكورة.

هذا التسلل مطلوب لأي بحث سواء في مرحلة البكالوريوس أو الماجستير أو الدكتوراه. أما بعد الدكتوراه فالتحكيم والاجازة يصبحان مهمان بشكل أكبر وقد يكون أصعب كثيرا وربما سافرت الأوراق العلمية شرقا وغربا لأشهر وسنين قبل أن يجد من يقبلها ويجيزها للنشر.

وهنا أوكد أن أي بحث علمي في أي مرحلة يجب أن يحتوي على خطوة مهمة جدا جدا وذلك قبل وضع البرتوكول وهي خطوة الدراسات المرجعية أي الاطلاع على ما تمت دراسته في هذا المجال من قبل الباحثين السابقين، فلا جدوى من دراسة حالات سبق دراستها والنشر فيها باستفاضة.

هذا عن المنهج العلمي، وهنا نسأل هل تصوير الاعشاش يصنف على انه عمل عملي مما يخدم البحث؟ والسؤال طبعا لا إن كان هناك من سبق وقام بهذا العمل فالكثير من الطيور تمت دراستها بشكل مستفيض ونشرت الابحاث والمناهج العملية التي استخدمت لهذه الدراسات. وبالمقابل هناك الكثير من الطيور خاصة  في الجزيرة العربية والكثير من الدول العربية لاتزال الدراسات عليها شحيحة ان لم تكن غير موجودة، ما يجعل القيام بتوثيق عملية التفريخ ومراحلها مطلبا مهما للعديد من المهتمين.

 هنا أوجه سؤال لمن يقوموا بالتصوير بدافع التوثيق، هل تتبع في طريقتك المنهج العملي السابق، وهنا أول سؤال هل الطير الذي توثقه لم يسبق دراسة تفريخه مطلقا، هنا تأتي أهمية الدراسات المرجعية وهذه ليست معرفة متوفرة في الانستاجرام والتويتر أو حتى جوجل. فللعلم والابحاث العملية منصات خاصة للنشر يعرفها الباحثون الحاصلين على اجازات علمية.

والحقيقة التي لا يمكن تجاهلها أو التنكر لها هو أن الكثير من الباحثين المختصين في علم الطيور يعتمدون بشكل ما على هواة رصد الطيور للحصول على معلومات مهمة عن أماكن التفريخ الجديدة والسلوكيات غير المتوقعة للطيور سواء في خطوط الهجرة او توسيع النطاق الجغرافي لمناطق التي تشتو فيها أو تفرخ بها. لذلك المعلومات التي يقدمها هواة الرصد لها أهمية كبيرة جعلت العلماء والباحثين يفردوا منصات مخصصة في وسائل التواصل الاجتماعي لتسجيلات الرصد مثل ebird و birdguides و غيرها.

طيب ماذا يفعل هاوي الرصد ان عثر على عش أو بدا له من احد انواع الطيور ما يدل على حدوث تفريخ. هنا يبرز أهمية الانتماء لمؤسسة علمية سواء بشكل رسمي أو عبر وسائل التواصل الاجتماعي مثل جروبات تطبيق الواتس اب المختصة والتي تضم عددا من المهتمين الاكثر خبرة وربما بعض اعضاء هيئة التدريس والباحثين الجامعيين. إذ يبرز هنا دور التوجيه والمعلومة هل هو طير شائع ومعروف بتفريخه في المنطقة أم ان التسجيل يستحق الاهتمام والمتابعة.

فعلى سبيل المثال من المعروف أن طير الشولة السوداء قد وسعت نطاقها في السنين 15 الاخير إلى معظم مناطق المملكة والعديد من دول الخليج. واذا شوهد وهو يغرد بشكل متواصل لايام فهذا دليل بديهي على حدوث التفريخ لاداعي حقا لمطاردته ولتحديد مكان العش (التي ربما لايبرع كثيرا في اخفاءه كغيره من الطيور). فقد تم توثيق عملية التفريخ سابقا. اتركه ولاتزعج الزوجان علهم يشعروا بالامان ويعاودوا التفريخ في مواسم تالية.

هناك طرق أخرى لاثبات التفريخ مثل مراقبة الزوجان حين يذهبوا لجمع الطعام فحين ترى احدهم جاثما وفي منقاره عديد من الديدان والحشرات هذا دليل ظرفي مهم يدعم حدوث التفريخ ومقبول لكثير من الهيئات العلمية. وهذا قطعا أفضل من أن تثقب الاغصان الجافة التي يخبئي الطير خلفها عشه لتطل عليه بعدستك المصونه وتنبطح ارضا لتلتقط صورا متتالية بصوت غالق الكاميرات الاحترافية الكفيلة بازعاج الاموات في قبورهم.

وهل من المروءة أن تستغل لحظات ضعف الطيور التي تضع اعشاشها على الارض سواء في الاجمات الصحراوية او على الشواطىء، فهذه الطيور لاخيار لها سوى أن تضع البيض في هذه الاماكن فهي مسيرة بفطرة الله، ولكنك انت ياحامل الكاميرا الاحترافية مخير في أن تتركها وحالها لتقوم بدورها في حفظ النوع أو ان تقبع أمامها بالساعات يوما بعد يوم. لاعبرة للبس التخفي أو أن تقول ان وجودك لا يزعجها فلو كان الامر كذلك لما اخترعت الكاميرات الفخية ولا المناظير الاحادية المقربة spotting scopes.

وحتى الكاميرات الفخية فإنها رغم مناسبتها لمتابعة الطيور عن بعد إلا ان هذا لايعني انها ليست مزعجة للطير فالفوكس الاوتو يعتمد على الاشعة تحت الحمراء وهي بالتأكيد ذات تأثير على الطيور الليلية مثل البوم والسبد أو غيرها فكلنا نذكر كيف تعامل الصرد الرمادي العربي مع احد الكاميرات الفخية التي وضعها الاستاذ أحمد العمري، فالطيور تختار بعناية فائقة ما تضعه في عشها ووجود جسم غريب يصدر أشعة ما سيكون أمر مزعج بصورة ما. ولكن هذا حل أفضل كثيرا من ملازمة العش لساعات طوال.

و للحديث بقية.


الأربعاء، 10 فبراير 2021

التمير وزهر الصبار الو فيرا

تأخرت الصبارات في الازهار عن موعدها في شهري نوفمبر وديسمبر فأزهرت في شهر يناير وكان هذا من حظي فقد كان أحد الذكور قد اكمل تحوله اللوني بأسرع من الباقيين ونما ذيله مبكرا. وقد كان دائم التردد على هذه الزهور خاصة في فترة الضحى  ولكني كنت اريد ان احظى بلقطات عند الصباح الباكر قبل ان ترتفع الشمس وتسقط الاشعه الحادة على مكان الزهور من يجعل تسجيل الوان الرأس والرقبة صعبا جدا.

بفضل الله استطعت الحصول على عدد من اللقطات التي ارجو ان ترقي لذائقتكم. وقد حرصت على ان اسجل بطريقة الراو حيث اقوم حاليا بتعلم طريقة معالجتها ببرنامج جديد.

DXO photolab 4

وقد تكرم المبدع الفنان الراقي رعد بطوش بمعالجة  أول صورتين بلمساته الفنية المذهلة.

#Raad_Btoush

#Raad_Btoush







  

الاثنين، 21 ديسمبر 2020

رصد شهر اكتوبر 2020

 يوم 1 حميراء شائعة وعصافير التين

يوم 2 الحميراء وعادت الوروارات للتحليق فوق المنزل

يوم 5  الحميراء وابيض حلق 

بوم 6 الحميراء وكان آخر يوم لها.

بوم 6 الدخلة بيضاء الحلق الصغيرة والصفصاف مع عصافير التين التي كانت تغرد

يوم 13 دخلة القصب القزوينية

يوم 18 الشفشافات

يوم 21 القزيونية والشفشافات وطير غامق كبير؟ ودخلة منتيري

يوم 22 عودة الوروارات زرقاء الخد





Caspian Reed Warbler. Acrocephalus scirpaceus fuscus


Caspian Reed Warbler. Acrocephalus scirpaceus fuscus


الخميس، 5 نوفمبر 2020

أصوات الصباح الباكر - 21 اكتوبر

مع أول تزولي للحديقة سمعت صوت شفشفة خافتة مألوفة، ولكني لم اهتم كثيرا فقد شغلني عنها ما ظننت انه يوم وصول الشفشافات ولكني اكتشفت انها دخلات الصفصاف ما دفعني لأراجع بعض الصور الأرشيفية لما صورته في سنين سابقة فوجدت أنها فعلا صفصافات. مصدر اللبس كان لون الأرجل الغامقة. وهنا أحب ان اننوه لمن يجد لبس في التفرقة بين نقشارتي الصفصاف والشفشاف. حيث يعتمد فقط على لون الأرجل وهذا يؤدي الى نتائج غير دقيقة فبعض سلالات الصفصاف لها ارجل غامقة، ورغم أن أرجل الشفشاف سوداء بشكل حصري وليس غامقة فقط. والمعيار الاهم في التفرقة هو طول الاجنحة الرئيسية حيث أن الصفصافات تشتو في جنوب أفريقيا فهي تحتاج إلى أجنحة أطول لرحلتها البعيدة. أما الشفشافات فرحلتها تنتهي لدينا لذلك لها اجنحة قصيرة.

وكما عودتنا نقشارات الصفصاف فقد قضت وقتها بين اغصان الاشجار تعمل بلا كلل على التقاط الحشرات من مكامنها ومخابئها، وهذه نعمة كبيرة من الله أن سخر طيور الدخل عامة لتقوم بعملية مكافحة حشرات نوعية وصديقة للبيئة. والعجيب أن العلاقة بين هذه الطيور والحشرات هي علاقة تكاملية ونفعية، فالطيور تساعد الحشرات على التخلص من الأفراد الضعيفة منها وكذلك تساهم في القضاء على العديد من الحشرات التي ممكن أن تكون عدوة لحشرات اخرى. توازن دقيق بين حياة الاشجار والطيور والحشرات وفي كل خير ومنفعة للانسان وغيره من المخلوقات التي تشاطره العيش على هذا الكوكب الجميل.

وأخيرا وعلى حوالي الساعه العاشرة ظهرت الدخلة القزوينية وقد فاجأني أنها  ما زالت موجود ولكن هذا أمر متوقع، مع انشغالي بتصويرها عادت الشفشفة الخافتة فبحثت بعيني هنا  هناك لأرى حركة الذيل الرقاص التي اشتقت اليها كثيرا، لم أصدق عيني ولكنها الحقيقة نعم ربما كان مبكرا الوقت بعض الشيء ولكن وصولها متوقع انها الحبيبة دخلة منتيري. وكانت هي صاحبة تلك الشفشافات الصباحية. وباعتقادي ان هناك أكثر من واحدة أرجو أن نراها في الايام القادمة.




#Menetries's_warbler or #Ménétries's_warbler, #Sylvia_mystacea. 21 october, #Jeddah 2020

الجمعة، 2 أكتوبر 2020

صور رصد سبتمبر 2020

دخلة الصفصاف يوم 5

الدحلة بيضاء الحلق الكبيرة يوم 6


الدخلة بيضاء الحلق الكبيرة 7 سبتمبر


الدحلة بيضاء الحلق الكبيرة 7 سبتمبر


الدحلة بيضاء الحلق تأكل السقودانة



الوروار الاوربي  يوم 10 سبتمبر



 الدخلة المشكلة التي لم نحددها بعد يوم 16

 دخلة بلايث يوم 19  



الدغناش القطبي يوم 16 

العندليب thrush nightingale 26 September

الدغناش الشامي يوم 15




عقاب العسل الشرقي يوم 24




 نقشارة الصفصاف يوم 15 

الهدهد يوم 15



دخلة القصب الكبيرة يوم 24