الجمعة، 24 يناير، 2014

اخبار الهجرة 2013 (ربيع)

كثيرا ما تبكر بعض الطيور بالوصول في شهر فبراير وهذا هو الحال غالبا بالنسبة لنقشارات الشفشاف والبرقش المطوق وقد  رصد كلاهما فعلا في هذا الشهر. ولكن هذاالشهر حمل أيضا مفاجأة من العيار الثقيل وهي زيارة لمدة اسبوع لدخلة الغابات  wood warbler ذات اللون الأصفر الفاقع الحقيقة أن ما لقت نظري إلي أن ذلك الدخل المصفر الصغير سريع الحركة، قد لا يكون مجرد شفشاف آخر وهو الصوت المميز الذي كان جديدا جدا بالنسبة للأصوات التي اعتدت على سماعها في المنطقة ومن ثم في أحد امسيات الأربعاء لمحت احدها تستحم عند حوض الماء، لم استطع التقاط صورة لها هناك، ولكني حصلت على بعض الصور لها حين اتجهت إلى أحد الاغصان لتجفف نفسها. 
هذه الدخلة زائر نادر جدا لمنطقة الحجاز وتهامة رغم أن كل الطيور التي تفرخ في الربيع في أوربا تهاجر إلى أفريقيا شتاءا ولكن يبدو أن طريق شرق البحر الأحمر من ممرات الهجرة التي يندر أن تسلكها.


wood warbler, Phylloscopus sibilatrix

طبعا الشقشاقات Chiffchaffs مظهر مهم من مظاهر الهجرة المبكرة في شهر فبراير، ولكني هذه السنه لم أرصد أي من تلك التي يمكن أن يكوت قد قضت فترة الشتاء كاملة في المنطقة لدينا كما يحدث في سنين سابقة. ولا أيضا أي من طيور الشماس أو الدخل أبيض الحلق.  وفيما عدا ذلك كانت الشفشافات كما هي دائما، تزيد أعدادها مع حلول شهر مارس الأمر الذي يبدو جليا في ترددا الدايم على حوض الماء للشرب والاستحمام.

chiffchaff, Phylloscopus collybita

يتميز شهري فبراير ومارس بنشاط وصخب الطيور المقيمة خاصة الدوري والحباك والتميرات وفي هذه الفترة تظهر صغار الحباك وتملأ المكان بصخبها وطلبها المتواصل للطعام إلى جانب رقصات الذيل الشهيرة التي يقوم بها ذكر التمير للاستعراض أمام الأنثى، فإذا جاء يوم وكانت الحديقة هادئة والطيور مختفية فإن هذا يعني أمرا واحد لا ثاني له، الأكيد أن صرد مخيفا قد حط في المنطقة وهو جائع لدرجة انه لن يتورع عن مهاجمة أي من طيور الحديقة، وهذا ما حدث في يوم 26 فبراير حين استفقدت طيوري في المكان الذي أضع لهم فيها الطعام، وسرعان ما جاتني الاجابة حين حط أماميذكر بالغ جميل من الصرد التركستاني Turkestan shrike، وكما يتضح من الصورة فإن منقاره لا يوحي بأي طبيعة ودودة 


Turkestan shrike, Lanius isabellinus


شهر مارس معروف بوصول أعداد كبيرة من الدخلات بيضاء الحلق الصغيرة lesser whitethroat التي غالبا ما يصل معها دخلات ابجر Upcher's warbler وهذه الأخيرة حين يوجد منها أكثر من واحد تتواصل من بعضها بصخب. في هذا العام تزامن معهم وصول زوج من دخلات الزيتون Eastern Olivaceous Warbler التي كانت في منتهى الصخب بشكل ذكرني بسلوكها في شهر سبتمبر وحيث أن هذا الوقت الذي تتزاوج فيه هذه الدخلات حين تصل إلى الرياض وينبع فالأغلب أنها ستفعل ذلك أيضا هنا. ولن تتأخر حتى سبتمبر كما تفعل كل سنة.
هذه صورة أحد الزوجين اللذين كنت أعتقد في البداية انه أبجر 

Eastern Olivaceous Warbler, Iduna pallida

تعتبرطيور الحميراء من أهم ضيوف هجرة الربيع  وقد جاء العديد منها في الفترة من مارس حتى مايو، وقد فضل عدد منها أن يقضي فترة من الوقت امتدت حتى عشرة أيام لأحد الاناث التي أتت في أواخر شهر أبريل، كما قضى الذكر الذي تظهر صورته هنا أسبوعا وكان دائم التردد على المكان الذي أضع فيه زبدة الفول السوداني لطيور الحباك والدوري


common redstart, Phoenicurus phoenicurus

وقد كان أيضا طائر الشولة حين أتي دائم التردد على زبدة الفول السوداني، عشقه لها جعله يتخلى عن حذره المعتاد ويأتي قريبا من حيث كنت أجلس حتى استطعت التقاط هذه الصورة وهي كاملة بدون قص full frame

rufous bush robin, Cercotrichas galactotes

قضى هذا الطائر حوالي الأسبوعين وهذا ليس أمرا غير معتاد فالغالب أن الشولات حين تأتي في الربيع تقضي بعض الوقت وكذلك هي ربما تبفى لأسبوع حين تأتي في الخريف (أغسطس - سبتمبر)، وفي منظقة الجامعة حيث أعمل (الفيصلية) قضى أحدها موسم الشتاء كاملا. وهذه من الصور التي التقتطها له في الفترة من 


  
متابعة الطيور المهاجره في أي منطقه تحتاج من تفرغ كامل للملاحظه اليوميه الدقيقه في فترتي الصباح الباكر وبعد العصر وللاسف فإن هذا لا يتسنى لي بسبب ظروف عملي وارتباطاتي العائلية ولكني احرص على التفرغ في في يوم الاربعاء عصرا وهذا امر يشكل متعه كبيرة حيث الجو في أشهر الربيع يكون جميلا والمكان يكون صاخبا بطيور الحباك والدوري اليافعه وكان من حسن حظي يوم السابع عشر من مارس ان حط هذا اللواء الجميل على الغصن المقابل لعدستي حيث كنت اجلس بين الاغصان مختبئه او لعلي كنت امل ذلك ولكنه على ما يبدو رآني فتوتر قليلا ولكنه قرر اني لن أشكل خطرا فظل يتنقل داخل الحرش حتى انتهى ما جاء من أجلهز
عموما فقد لاحظت اني حين آتي إلى مكاني المعتاد فان بعض الطيور تظل فترة تراقبني حتى تتأكد اني لن اتحرك بعدها تقرر ان تأتي وكثيرا ما تدهشني بجراءتها.




تقضي بعض الاحيان طيور اللواء كل الشتاء لدينا خاصه إذا كان الشتاء ماطرا بشده حيث تمتلىء جحور النمل بالماء فتخرج على جذوع الاشجار وبذلك تشكل وجبه سهله لهذا الطائر بارع التمويه. وفي فتره الربيع حين تتفتح ازهار الاثل البيضاء حلوة المذاق فتخرج أيضا جيوش النمل لها فيجد أيضا اللواء وجبه لذيذه في انتظاره حين يأتي عابرا في طريق رحلته إلى الشمال.

اتت الكثير من من الدخلات كما هي العاده ولكنها كانت أقل كثيرا من المعتاد وبقت أقل كثيرا من المعتاد في السنين الخمس السابقه.  ومن الدخلات الدخل أبيض الحلق common whitethraot والشماس black cap ودخلة الحدائق garden warbler ودخله القصب الكبيرgreat reed warbler ودخلة القصب الاوربية European reed warbler. 

افتقدت هذا الربيع دخله البساتين الشرقيه eastern orphean warbler وقد يكون فاتني ولكن في العاده هذا يأتي لمده أسبوع ويكون كثير التردد على احواض مياه الشرب فإن فاتني فيمكن ان يكون في وقت كنت فيه شديدة الانشغال.

من أكثر الطيور التي افتقدتها هي نقشاره الصفصاف willow warbler حيث انها اتت بشكل قليل ولم تبق كما اعتدنا إلى نهايه شهر مايو وربما بعضها في السنين السابقه تبقى حتى منتصف يونيو.




من أهم ما لفت نظري في الدخلات الاسيوية Menetries's Warbler التي تأتي كمهاجره في فترة الربيع (غير تلك التي تقضي كل الخريف والشتاء) أن احدها قد قضت فترة امتدت لأسوعين وهي انثى هذه احدى الصور التي اخذنها لها قبيل المغرب.


ومن أكثر الدخلات التي امتعتني بزيارتها كانت الدخلة الموشاة والغالب انها كانت انثى فقد بقيت لفترة ربما وصلت إلى اسوعين وكانت جزيئة بما يكفي لتظهر دائما وتلاعب طيور الدوري والحباك عند حوض المياه.